القائمة الرئيسية

الصفحات

جنوب افريقيا تسبب قلق للجمهور المصري

جنوب افريقيا تسبب قلق للجمهور المصري

تعهد خافيير أجيرى، المدير الفنى للمنتخب الوطنى، واللاعبون أمام أشرف صبحى، وزير الشبان والرياضة، خلال حضوره التمرينات الجماعية، الثلاثاء، بالظهور بشكل جيد وتقديم عرض يسعد الحشود في مواجهة في جنوب إفريقيا، في دور الـ16 بكأس الشعوب الإفريقية والمقررة، السبت المقبل، بملعب استاد القاهرة عاصمة مصر، في أعقاب ثلاثة مكاسب باهتة في دور المجموعات أمام زيمبابوى والكونغو الديمقراطية وأوغندا، والتى وضعت المنتخب في مرمى نيران الغضب الجماهيرى نتيجة لـ تضاؤل الأداء، بالرغم من المكاسب التي وصفوها بغير المقنعة، خاصة أن المنتخب يتميز عن باقى المنتخبات المشاركة بخوض مباريات على أرضه ومؤزارة عظيمة من الجماهير التي تتصارع للاستحواز على تذكرة في مختلف مباراة يخوضها المنتخب. وتصدر الفراعنة ذروة المجموعة الأولى عقب تحقيقه العلامة الكاملة ليحصد 9 نقاط، في حين إزداد «البافانا البافانا» عن المجموعة الرابعة في إطار أفضل المنتخبات صاحبة المركز الثالث. وصرح إيهاب لهيطة، مدير المنتخب، إن مدرب الفراعنة، خافيير أجيرى، وعد بالتحسن ومعالجة الأخطاء في مواجهة في جنوب إفريقيا.
وخاض المنتخب تدريبًا قويًا، البارحة الأضخم، بمشاركة كل اللاعبين، ماعدا المهاجم أحمد حسن (كوكا)، حتى الآن تعرضه لكدمة قوية في اجتماع أوغندا الأخير، بجوار حارس الزمالك، الذي أصيب في وتر أكيلس وسافر إلى ألمانيا للعلاج، وشهدت التمرينات تركيز المدير الفنى على دواء الأخطاء التي حدث فيها اللاعبون خلال مباريات الدور الأضخم، خصوصًا أزمة منتصف الملعب التي تعد مشكلة عظيمة يعانى منها المنتخب وأفقدته الفاعلية الهجومية، بقرب الهفوات التي ظهرت على أداء المدافعين، خصوصا في التداول مع العرضيات والكرات الثابتة والتى كادت تتسبب في استقبال الشباك المقاصد، وتحديدًا في مباراة أوغندا، لكن براعة وتألق محمد الشناوى، حارس المرمى، أنقذت الفراعنة وجعلته يحمي ويحفظ شباكه نقية، بجوار استمرار أزمة صيام مروان محسن، رأس حربة الفريق، عن التهديف وظهوره بمستوى ضعيف جدًا، جعله عُرضة للانتقادات. ووضعت أجيرى في حرج حاد نتيجة لـ تمسكه بمشاركته في المباريات وتجاهله الدفع بأحمد على، وقام المدير الفنى بوقف المران أكثر من  مرة لمداواة الأخطاء وتصحيح بعض الجمل التي سعى تلقينها للاعبين قبل مواجهة السبت، مثلما عقد جلسة على هامش المران، توضيح أثناءها بعض الأشياء التي يريد تطبيقها، وشدد على اللاعبين بوجوب التركيز وسرعة نقل الكرة داخل الملعب لوضع الغريم تحت ضغط.

ويعكف أجيرى على مشاهدة ماتشات جنوب إفريقيا لأخذ فكرة عن أسلوب وكيفية لعبه وأبرز لاعبيه لوضع التدبير المناسبة للمباراة، فيما قاد أحمد ناجى، مدرس الحراس، تدريبات مكثفة للثلاثى، محمد الشناوى وأحمد الشناوى ومحمد أبوجبل، لتجهيزهم للمباراة، وحرص ناجى على حث الشناوى عقب ظهوره بمستوى جيد أمام أوغندا.



رسالة من مورينيو للجماهير المصرية قبل مباراة مصر وجنوب افريقيا



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتوي المقاله